الصفحات

الأربعاء، 14 أيار، 2014

(حي مينو الشعبي، من الاستبعاد إلى الجهاد)

صحيفة الليبراسيون 14 أيار 2014 بقلم مراسلها الخاص في مدينة ستراسبورغ الفرنسية ويلي لودوفان Willy Le Devin


     توصلت تحقيقات الأجهزة الأمنية أسبوعاً بعد أسبوع إلى شخص اسمه محمد الأشرم Muhammad  al-Ashram (ربما يكون اسماً مزوراً)، وهو إمام جامع فلسطيني يقوم بإلقاء مواعظه الدينية الحاقدة في قاعة سرية للصلاة في شارع كيبلر Kepler بحي كرونينبورغ Cronenbourg الواقع غرب ستراسبورغ. كما توصلت التحقيقات إلى شخص آخر اسمه مراد فارس Mourad Fares (29 عاماً) الملقب بمراد الفرنسي، وأصله من منطقة السافوا Haute-Savoie الفرنسية، ويوصف بأنه "المُسهّل". أشار مصدر مُقرب من الملف إلى أنه "متخصص بالعمليات اللوجستية ويُدير نقل الجهاديين الفرنسيين على جانبي الحدود السورية ـ التركية عن طريق استخدام أحد الفنادق".