الصفحات

الخميس، 31 تموز، 2014

(خطأ المالكي)

مجلة النوفيل أوبسرفاتور الأسبوعية 31 تموز 2014 بقلم رونيه باكمان René Backman

      اكتشفت الولايات المتحدة دخول مئات الشاحنات المحملة بالمقاتلين والسلاح إلى العراق قبل عشرة أيام من استيلاء جهاديي الدولة الإسلامية في العراق وبلاد الشام على الموصل. قامت واشنطن آنذاك بإخبار رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الذي تجاهل هذه المعلومات. تم توجيه تحذير ثاني إلى بغداد قبل عدة أيام من دخول رجال أبو بكر البغدادي إلى المدينة. كما اقترحت وزارة الخارجية الأمريكية على المالكي أن يطلب مساعدة المقاتلين الأكراد المتمرسين الموجودين بالقرب من المدينة، ولكن المالكي رفض ذلك مُقللاً من أهمية الهجوم الجهادي. لم يطلب المالكي من واشنطن تقديم دعم جوي إلا بعد هروب وحدات الجيش العراقي المكلفة بحماية المدينة، ولكن وزارة الخارجية الأمريكية تقول أنه لم يقم بتقديم هذا الطلب رسمياً. تم الكشف عن هذه المعلومات المزعجة لرئيس الوزراء العراقي خلال اجتماع لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي خلال الأسبوع الماضي، الأمر الذي يشكل حلقة جديدة في اتهامات الحزب الجمهوري لباراك أوباما بالضعف والتردد.