الصفحات

الاثنين، 18 تشرين الثاني، 2013

(نتنياهو: آمل بأن فرنسا لن تتراجع في مواجهة إيران)

صحيفة الفيغارو 16 ـ 17 تشرين الثاني 2013 ـ مقابلة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ـ أجرى المقابلة مراسلها في إسرائيل سيريل لوي Cyrille Louis

سؤال: ما هي وجهة النظر الإسرائيلية حول الأقل سوءاً بين نظام بشار الأسد والتمرد الذي تخترقه القوات الجهادية إلى حد كبير؟
بنيامين نتنياهو: آمل بوجود طريق ثالث، لأن هذين الخيارين مُخيفان. إن انتصار الأسد سيعني انتصاراً لإيران. لم يكن بوسع الأسد البقاء لولا حزب الله الذي يقاتل من أجله بأمر من طهران. من جهة أخرى، نحن نعرف نوايا بعض المجموعات المتمردة المرتبطة بتنظيم القاعدة. لهذا السبب، نحن نتمنى أن يكون هناك طريق ثالث لإنهاء المأساة السورية، حتى ولو أنني لست متأكداً إذا كان من الملائم التحدث عن ذلك علناً في هذه المرحلة. إن الأمر لا يعني فقط الحفاظ على مصالحنا، بل إنقاذ حياة ملايين الأشخاص أيضاً.
سؤال: هل سيقوم الجيش الإسرائيلي بضربات جديدة في سورية من أجل منع نقل الأسلحة المتطورة إلى حزب الله، كما فعل عدة مرات خلال الأشهر الماضية؟

بنيامين نتنياهو: هذه سياستنا، وخطنا الأحمر. سنستمر في فرض احترامها، حتى لو كان من غير الممكن الدخول في التفاصيل.