الصفحات

الاثنين، 8 نيسان، 2013

(رئيس حكومة توافقي في لبنان)


صحيفة الليبراسيون 8 نيسان 2013 بقلم جان بيير بيران Jean-Pierre Perrin

     هناك رئيس حكومة جديد في لبنان، ولكن يجب الانتظار بلا شك أشهر طويلة قبل تشكيل الحكومة. في إشارة إلى الخشية من زعزعة استقرار لبنان بسبب الحرب الأهلية السورية، تم تعيين تمام سلام (67 عاماً) رئيساً جديداً للحكومة من قبل المجموعة البرلمانية (المعارضة لسورية)، وهو يمثل الجناح المعتدل فيها،  ومن قبل التحالف (المؤيد لسورية وإيران) الذي كان في السلطة ومن ضمنه حزب الله القوي.
     إذاً، إنه رجل توافقي من عائلة سنية مُتنفذة، وكان والده رئيساً للحكومة ست مرات. لقد صوّت له 120 نائباً من أصل 128 في البرلمان اللبناني، ولكنه إجماع خاضع للظروف، وربما ينهار أثناء تشكيل حكومة "الوحدة الوطنية" التي ينتظر المراقبون أن يكون تشكيلها صعباً ومليئاً بالمواجهات القاسية بين مختلف الأحزاب للحصول على الحقائب الوزارية.  
     تم تعيين تمام سلام بفضل الضغوط السعودية وقرار الزعيم الدرزي وليد جنبلاط بدعم ترشيحه. ولكن المشاكل الحقيقية ستبدأ الآن، فقد احتاج سلفه إلى خمسة أشهر من أجل تشكيل حكومته.