الصفحات

الخميس، 24 كانون الثاني، 2013

(سورية: القوات الخاصة الأمريكية والبريطانية تستعد للحرب)


مدونة جورج مالبرونو Georges Malbrunot بتاريخ 22/1/2013

     أكد لنا مصدر عسكري فرنسي في الشرق الأوسط أن بعض العناصر السابقين في الجيش البريطاني ـ مهندسين أو رجال أعمال ـ انضموا سرّاً إلى القوات الخاصة للملكة البريطانية، وبدؤوا بإقامة اتصالات في سورية أو في جوارها مع رجال الأعمال السوريين في القطاع النفطي بشكل خاص. إنهم رجال أعمال من نوع جديد، وينوون الاستفادة من هذا الغطاء لتوفير خيار آخر بعد الأسد.
     أقامت الولايات المتحدة أيضاً مفرزة خاصة (Delta) داخل قواتها الخاصة في حريصة بشمال بيروت. إنه موقع مثالي للمراقبة أو للتسلل إلى سورية.