الصفحات

الجمعة، 1 آذار، 2013

(بوتين وهولاند يتظاهران بالمصالحة)


صحيفة الفيغارو 1 آذار 2013 بقلم مراسلها الخاص في موسكو آلان بارليويه Alain Barluet ومراسلها في موسكو بيير أفريل Pierre Avril

     جاء فرانسوا هولاند إلى موسكو باحثاً عن شريك لتقديم حلول للأزمات ولخلق فرص العمل في فرنسا. حاول الرئيسان الفرنسي والروسي التقليل من أهمية خلافاتهما، ووجه فرانسوا هولاند "شكره الشخصي" إلى نظيره الروسي للمساعدة التي قدمتها روسيا في تسهيل الانسحاب الفرنسي من أفغانستان ولمساعدتها في التدخل في مالي. وتتمنى فرنسا أن يتحول التدخل في مالي "خلال الأسابيع القادمة" إلى عملية تابعة للأمم المتحدة من أجل حفظ السلام.
     كان النزاع السوري محور التطلعات الفرنسية يوم الخميس 28 شباط. تصادفت زيارة فرانسوا هولاند إلى موسكو مع انعقاد اجتماع روما لأصدقاء سورية الذي شارك فيه وزير الخارجية الأمريكي الجديد جون كيري. تعتبر باريس أن موسكو تملك حلاً سياسياً، وقد قامت روسيا مؤخراً بإرسال بعض الإشارات دون جدوى حتى الآن من خلال دعوة رئيس الإئتلاف الوطني السوري معاذ الخطيب لزيارة موسكو. إن فرنسا تتعلق بهذا الأمل.
     قلل فرانسوا هولاند من أهمية الخلافات مع موسكو حول النزاع السوري، وقال أن هناك "فوارق بسيطة" بين الموقفين الفرنسي والروسي. وعبّر الرئيسان عن رفضهما لتفكك سورية.