الصفحات

الخميس، 28 آذار، 2013

(تجميد سرّي للاستيطان الإسرائيلي في فلسطين)


مجلة النوفيل أبسرفاتور الأسبوعية 28 آذار 2013

     أكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أثناء زيارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى رام الله الأسبوع الماضي، أن تجميد الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية كان شرطاً ضرورياً لاستئناف المفاوضات مع إسرائيل. وأشار إلى أنه بإمكانه قبول عدم الإعلان عن هذا التجميد، إذا كان كاملاً ومضموناً من قبل طرف ثالث جدير بالثقة. ستسمح هذه الحيلة لرئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالإلتفاف على انتقادات المستوطنين وممثليهم الذين يمثلون عدداً كبيراً داخل الإئتلاف والحكومة.