الصفحات

الثلاثاء، 21 أيار، 2013

(سورية: الجيش يستعيد القصير والهجوم)


صحيفة الليبراسيون 21 أيار 2013 بقلم لوك ماتيو Luc Mathieu

     سقط مركز مدينة القصير وسقطت معه آمال التمرد بالسيطرة على غرب ووسط سورية. كانت مدينة القصير البارحة 20 أيار على وشك السقوط بشكل كامل بأيدي الجيش. إذا تأكد انتصار الجيش النظامي، فسوف يكون هزيمة كبيرة للتمرد. كانت القصير تُستخدم كنقطة عبور أساسية للأسلحة والمقاتلين بين لبنان وسورية. كما تقع المدينة على الطريق الذي يربط بين دمشق والساحل المتوسطي معقل الأقلية العلوية التي ينتمي إليها بشار الأسد. من جهة أخرى، ربما هرب العديد من قادة التمرد إلى مدينة طرابلس في شمال لبنان.
     قام حزب الله بدور واضح وأساسي في الهجوم على القصير، باعتبار أن 23 مقاتلاً من مقاتليه قُتلوا يوم الأحد 19 أيار، نقلاً عن المرصد السوري لحقوق الإنسان.